التعلم في عصر الذكاء الاصطناعي

20 يوليو 2023 169 5.0

يعد التعليم من أهم المراحل في حياة أي شخص لأنه يؤثر على تشكيل الشخصيات وكيفية تفكيرهم. وبالتالي فإن التركيز على عملية التعلم وتجربة الطالب هو أمر بالغ الأهمية لبناء مجتمع قوي ومتمكن، حيث يتمتع الجميع بفرص لإحداث فرق.


تأثر القطاع التعليمي بالذكاء الاصطناعي 

إن حتمية هذا الأمر تدعونا لاكتساب رؤى جديدة والتعمق أكثر في كيفية تطبيق التحول الرقمي الاصطناعي وتأثير التقنيات على تجربة التعلم للطلاب في جميع مراحلهم الدراسية، وأيضًا على المعلمين في مختلف المساقات بطريقة تمنحهم حباً لوظائفهم.

مؤخرًا احتضن الأردن الدورة الخامسة لقمة انوكسيرا العالمية. والتي تعد القمة الأكبر والتي تعنى في التعليم. وقد أقيمت في عدد من الدول الأخرى في المنطقة منها باكستان, مصر والسعودية. وأبرز ما جاء فيها تطبيق الذكاء الاصطناعي في التعليم وتوظيفها بالطريقة الأمثل لتحسين مستقبل التعليم ومخرجاته .

ومن الجدير بالذكر، إن التعليم باستخدام تقنية المعلومات تستهلك ميزانية قيمتها 200 مليار في العالم. ويتوقع بازديادها الى 500 مليار خلال 5 سنوات القادمة.

4 سيناريوهات ممكنة للتعلم في المستقبل

  • السيناريو الأول: الاستمرار على النظام الرسمي للتعليم، ولكن مع التركيز على تفريد التعلم والتركيز على الشراكات الدولية في تقديم المحتوى التعليمي.
  • السيناريو الثاني: أن يكون هناك مساهمة أكبر من الأهل والمجتمع لتعليم الأبناء والمساهمة في تدريبهم.
  • السيناريو الثالث: تبقى المدارس ولكن يتغير دورها في أن تصبح مركز للتجارب والاكتشاف وليس فقط لتقديم المعرفة.
  • السيناريو الرابع: التحول للتعليم عالي المرونة بأن يكون مزيج بين التعليم الرسمي وغير رسمي.

كل هذه السيناريوهات قائمة على استخدام التقنية بشكل أساسي وستنتج توجهات حديثة حسب تقرير اليونسكو. وذلك بزيادة التركيز على التعلم المدمج والتعلم عن بعد والشهادات المصغرة وعولمة التعليم. وذلك بتعلم الطالب في أكثر من دولة بدل من اقتصاره على التعلم في دولته فقط.

بعض الطرق الفعالة لتطبيق الذكاء الاصطناعي في الغرفة الصفية

مساعد التدريس الافتراضي  Virtual Teaching Assistants

هذا البرنامج يساعد المعلم بأكثر من طريقة مثل: تقديم أفكار واقتراحات للواجبات والامتحانات وتصحيح الأوراق والإجابة عن أسئلة الطلاب وتقديم الملاحظات الشخصية. الأمر الذي من شأنه توفير الوقت وتقليل عبء العمل وتزويد الطلاب بملاحظات .فورية

الواقع المعزز  Augmented Reality

يمكن للمعلم من بناء محتوى تفاعلي بهذه التقنية من خلال محرر خاص. بالإضافة إلى آلاف العناصر والقوالب الجاهزة لإنشاء محتوى احترافي وتحويل الدروس الجامدة إلى تفاعلية وتخيلية قدر الإمكان.

التعلم التكيفي  Adaptive Learning

تستخدم أنظمة التعلم التكيفية الخوارزميات لتحديد نقاط القوة والضعف لدى الطلاب وتوفير مسارات تعلم مخصصة لكل طالب بحسب مستواه. كما يضمن هذا النهج أن يتعلم كل طالب حسب قدرته، مما يزيد من فرص نجاحه. يمكن أن توفر أنظمة التعلم التكييفية للمعلم فكرة واضحة حول رحلة التعلم لكل طالب، مما يسهل تحديد المجالات التي تحتاج إلى تحسين.

التعلم باللعب  Gamification

يمكن لأدوات الألعاب التي تعمل بالذكاء الاصطناعي أن توفر للطلاب خبرات تعلم تفاعلية وجذابة، كما يمكن أن يجعل التعلم باللعب العملية التعلمية أكثر إمتاعًا، وتحديدًا للصفوف الابتدائية، ويساعد الطلاب في الاحتفاظ بالمعلومات بشكل أفضل. كما أن أدوات التحفيز المدعومة بالذكاء الاصطناعي تستطيع أن تزود المعلمين ببيانات قيمة عن تقدم الطلاب.

قياس انتباه الطلاب  Attention Detector 

أهم ما يميز أدوات الذكاء الاصطناعي هي أدوات القياس بمختلف استخداماتها, أدوات قياس الاقتباس, أدوات قياس المحتوى .وغيرها 

حيث يتم تطبيق أدوات القياس المدعومة بالذكاء الاصطناعي في التعليم عن طريق قياس نسبة انتباه الطلاب،  مما يساعد المعلم .من معرفة مدى استفادة الطلاب من الدرس و حاجتهم الى تغيير طريقة الشرح لجذب انتباههم

ملخص الدرس الصوتية والمكتوبة  Summary Study Notes 

أدوات الذكاء الاصطناعي أضافت الكثير من المميزات للتعليم، منها تحويل الدروس المصورة إلى مكتوبة و صوتية للطالب مثل ملخصات مفيدة  تصنع تلقائيًا باستخدام الذكاء الاصطناعي فور انتهاء الدرس.

مزايا يقدمها الذكاء الاصطناعي في تنمية القدرات البشرية 

  • تحسين الإنتاجية: حيث يوجه وقت وانتباه الإنسان من العمل الروتيني للعمل الإبداعي.
  • خفض التكلفة:  أتمتة العمليات اليومية والاستهلاكية تمنع إهدار المال وتعيد توجيهه بالشكل الصحيح.
  • توفير الوقت والجهد: تقنيات التعليم لا تستبدل الجهد البشري بل تقدم يد العون لتخفيف ضغط العمل الروتيني المنهك للكادر التدريسي.
  • زيادة الوصول والتعلم عن بعد: هذه الأدوات العالمية تجمع العالم كله، مما يسهل التفاعل مع أكبر عدد من المستفيدين بغض النظر عن الوجود المكاني.

أبرز ممكنات النجاح للتحول الرقمي في التعليم 

  • تغيير البنية التحتية كاملة في المدارس ومراكز التدريب في كل المراحل للشكل الرقمي.
  • توفير الحلول الرقمية للعاملين في القطاع التعليمي معلمين والإداريين حتى يسهل توفيرها للطلاب والمتدربين.
  • التمكين في القيادة التعليمية وإمكانية الوصول السهل للبيانات, توفر البيانات وجودتها تسهل تطبيق الذكاء الاصطناعي كونه يحتاج لحجم كبير من البيانات لخدمة القطاع بالشكل الصحيح.

كل ماتم ذكره سيفتح لرواد الأعمال في مجال تقنيات التعليم والتدريب أبوابًا ممتازة لاستثمارات قوية والتربة خصبة للنمو والتطور في الشرق الأوسط، لعلنا نرى تغيرًا ملموسًا في السنوات القادمة على المخرجات التعليمية العربية من أبنائنا للمنافسة في الأسواق العالمية.